سياسةهام

العثماني: عدد المغاربة العالقين وصل إلى 31 ألف و819 شخصا.. وإرجاعهم متعلق باستكمال الإعدادت

كشف رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، اليوم الثلاثاء، أن عدد المغاربة العالقين بالخارج وصل إلى حدود الساعة، وصل إلى 31 ألف و819 شخصا، مشيرا إلى أن عدد الأشخاص المسجلين في لوائح القنصليات والسفارات يتزايد كل يوم.

وأكد العثماني، خلال الجلسة العامة بمجلس المستشارين لمناقشة البيانات المتعلقة بتطورات تدبير الحجر الصحي، أن الحكومة تعبأت منذ البداية، على المستوى المركزي ومن خلال البعثات الموجودة بالخارج، لاتخاذ عدد من الإجراءات تجاه هؤلاء المواطنات والمواطنين.

وأبرز رئيس الحكومة، أنه من بين الإجراءات الأساسية المتخذة، فالحكومة تكلفت بعملية إيواء 25 في المائة من الأشخاص في فنادق بالدول المعنية، 7200 في فرنسا، 400 آلاف بتركيا و2300 باسبانيا، فضلا عن المواكبة المرتبطة بجميع الإشكالات المتعلقة بالتأشيرات وجوازات السفر، وكذا فيما يخص التطبيب والتكفل بالمواطنين الذين يعانون من أمراض أخرى ومتابعة حالتهم.

وتابع العثماني “نحن واعون بصعوبة الأمر، فهناك برلمانيين وموظفين ساميين ذهبوا في مهام رسمية من بين العالقين، هناك أفراد من عائلتي شخصيا عالقين”، مؤكدا على أن دخول العالقين متعلق بإعدادات تسهر عليها جميع القطاعات المتدخلة في العملية.

وأردف المتحدث ذاته، “القطاعات المعنية في اجتماعات مستمرة وتعمل على تحضير جميع الخطوات التي تستلزمها عملية الإعادة، مرورا بتحديد المعايير والشروط، وصولا إلى تدبير مرحلة السفر وما بعد الإعادة والحجر الصحي ومكان وضعهم”.يقول العثماني.

وأشار العثماني، إلى أن الحكومة وضعت خارطة طريق للإعداد، ومن شأنها أن تتيح لها التدخل وتسخير كل الموارد بسرعة وفعالية لتيسير عملية الإعادة حالما يتم اتخاذ القرار فيها، مضيفا أن منصات وضع الشكايات تتوصل بآلاف الشكايات الخاصة بهذه الفئة والتي تعمل الجهات المعنية على حلها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق