عدالةهام

نائب وكيل الملك بطنجة يتنازل عن متابعة عنصري القوات المساعدة

تنازل نائب وكيل الملك بطنجة، عن متابعة عنصري القوات المساعدة، على إثر اعتدائهما عليه عند محاولته عبور حواجز بأحد أحياء مدينة طنجة.

وأوضح بلاغ للودادية الحسنية للقضاة، أن نائب وكيل الملك تنازل عن المتابعة كمبادرة شخصية منه، تعكس سمو المهنة وقيمته، وذلك بناء على مساعي عدد من الجهات وبحضور رئيس المكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة بطنجة وعدد من المسؤولين القضائيين.

وأكدت، على أنها تتابع عن كثب كل تطورات هذه القضية في تنسيق تام مع مكتبها الجهوي بطنجة، الذي كان في اتصال دائم مع القاضي المعني بالأمر، والذي قرر اليوم الاثنين، التنازل عن شكايته في إطار ما يحفظ كرامته.

وأورد البلاغ ذاته أن الودادية “بمجرد إخبارها بادرت للاتصال بكل الجهات والسلطات المعنية للإحاطة بكل حيثيات هذه الواقعة الفردية المعزولة وغير المقبولة، والتي لن تبخس بأي حال من الأحوال المجهودات الوطنية التي قوم بها مؤسسات الدولة”.

وجددت الودادية، التعبير عن مساندتها لنائب وكيل الملك، وتمسكها بقيم التضامن المسؤول التي تحكم أخلاقيات أسرة القضاء،مؤكدة على أنها ستبقى مواكبة للوضع وتطوراته ومستعدة لاتخاذ جميع الخطوات والإجراءات حفاظا على هيبة وحرمة أسرة القضاء”.

وكان وكيل الملك بطنجة، قد قرر وضع عنصرين من القوات المساعدة رهن تدبير الحراسة النظرية، على إثر اعتدائهما على نائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة، بعد تداول تسجيل صوتي للنائب، يحكي فيه تعرضه للاعتداء على يد عنصرين من القوات المساعدة عند محاولته عبور حواجز بأحد أحياء مدينة طنجة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق