مجتمعهام

نقابة الفوسفاطيين تساهم بمائة ألف درهم لصالح الصندوق الخاص بتدبير جائحة “كورونا”

أعلن المكتب الوطني للنقابة الديمقراطية للفوسفاطيينSDP  العضو بالفيدرالية الديمقراطية للشغلFDT، عن مساهمته التضامنية بمائة ألف درهم لصالح الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا لمواجهة آثاره الصحية و الإقتصادية و الإجتماعية.

وأكد المكتب النقابي، في بلاغ له، عن التزامه بأجرة ثلاثة أيام كحد أدنىعلى غرار قرار منظمة الفيدرالية الديمقراطية للشغلو الذي يشمل أعضاء المكتب الوطني، والمجلس الوطني والمكاتب الجهوية ومكاتب الفروع و كل المنخرطين .

ودعا البلاغ ذاته، كل الشغيلة الفوسفاطية إلىرص الصفوف للدفاع عن تنافسيةالمجمع الشريف للفوسفاطفي مواجهة مستجدات السوق الدولية للحفاظ عن ريادته العالمية و صونا لمصالح الوطن العليا، مشددا على الإلتزام  بكل التدابير الإحترازية و الإحتياطات الوطنية الضرورية المنصوص عليها و إحترام الإجراءات  لتجنب تشفي جائحة كورونا.

كما أشادت الهيأة النقابية، بمبادرات المكتب الشريف للفوسفاطفي الدعم المادي للصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا و كذا تهييئ مجموعة من المستشفيات على الصعيد الوطني التي تعكس دور المؤسسة المواطنة التي تصب في مصلحة الوطن و المواطن، مهيبة  بكل مكاتب الجهات و مكاتب فروع الفيديرالية إلى الإنخراط التضامني الفعلي بجانب السلطات الإقليمية و المحلية بالمراكز الفوسفاطية لإقتناء المعدات الصحية، من أجهزة التنفس الإصطناعي، والكمامات، وأدوات التعقيم، فضلا عن تقديم المساعدات للعائلات في وضعية هشة.

هذا ونوه المصدر ذاته، بكل المبادرات الاحترازية و الاستباقية السريعة التي اتخذتها الدولة المغربية، والتي تتجلى في إغلاق الحدود و إيقاف كل الرحلات الجوية، وإغلاق المؤسسات التعليمية و تبني التعليم عن بعد، ثم إعلان حالة الطوارئ الصحية، معتبرا أنها بذلك غلبت حياة المواطن المغربي على ملايير الدولارات، إضافة إلى تجنيد كل الطاقات و الإمكانيات لتجنب اكتساح جائحة كرورنا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق