سياسةهام

المغرب يرفع الطاقة السريرية للإنعاش إلى 3000 سرير لمواجهة تفشي فيروس كورونا

كشف سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أن السلطات الصحية تقوم بأقصى ما تستطيع لمواجهة آثار انتشار فيروس كورونا وتقوية الطاقة السريرية للإنعاش والمقدرة حاليا بـ1640 سرير، كاشفا أنه من المنتظر أن ترتفع في الأسابيع المقبلة إلى حوالي 3000 سرير بفضل اقتناء المغرب لعدد من تجهيزات التنفس الاصطناعي. إلى جانب استمرار الاستعدادات، من قبل الطاقم الطبي والمسؤولين في وزارة الصحة، لمواجهة مختلف الاحتمالات.

كما أشاد العثماني، خلال اجتماع مجلس الحكومة اليوم الجمعة 27 مارس 2020، بالرباط، بقرار الملك، القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية، بأن يكون الطب العسكري رديفا للطب المدني في مواجهة حالة الطوارئ الصحية في المغرب، مضيفا “أن التظافر بين الجانبين سيوفر مزيدا من الإمكانيات ومن الأطر”.

ونوه رئيس الحكومة بجميع الأطر الصحية بالقطاع العمومي، وكذلك بالقطاع الخاص الذي يساهم أيضا في مواجهة الكارثة، مشيدا بمجهودات مهنيي الصحة الذين يستحقون كل التحية والشكر والعرفان لأنهم يسهرون على حماية بلدنا ويطالبون المواطنين بالبقاء في بيوتهم لمساعدتهم في مهامهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق