اقتصادهام

بنشعبون يطالب بتسريع وتيرة تسديد مستحقات المقاولات لتخفيف تداعيات فيروس “كورونا” على الإقتصاد الوطني

طالب محمد بنشعبون، وزير الإقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، من المسؤولين العموميين، اتخاذ إجراءات استعجالية لتسريع صرف مستحقات المقاولات لدى الإدارات والمقاولات والمؤسسات العمومية، من أجل الوفاء بالتزاماتها المالية والحفاظ على مناصب الشغل، مما يخفف من التداعيات الاجتماعية للأزمة التي يعيشها المغرب ظل التداعيات والآثار السلبية التي خلفتها جامحة فيروس كورونا وفيد 19 “على جل القطاعات الحيوية للاقتصاد الوطني.

ودعا بنشعبون في منشور اطلعت عليها جريدة “نفس” الالكترونية، موجه إلى وزير الدولة والوزراء والمندوبين السامين والمندوب العام والرؤساء والرؤساء المديرين العامين ومديري المؤسسات والمقاولات العمومية، التأكيد على مصالحهم المختصة التابعة لهم، قصد الحرص على الوفاء بالتزاماتها المالية اتجاه جميع الشركاء والموردين للطلبيات العمومية من مقاولات ومكاتب للدراسات والمراقبة ومكاتب للمهندسين، وبذل كل الجهود حتى يتم تسريع أداء ديونهم المستحقة اتجاه كل الإدارات والمؤسسات والمقاولات العمومية.

كما أكد المسؤول الحكومي، على أهمية تظافر جميع الجهود للتصدي للآثار السلبية لجائحة فيروس كورونا كوفيد 19 ” على الإقتصاد الوطني، داعيا إلى الحزم في “مضامين هذا المنشور حتى لا تتطور المخاطر الاقتصادية المترتبة عنها إلى مخاطر مالية تهدد النسيج المقاولاتي ببلادنا، مع ما يترتب عن ذلك من فقدان المناصب الشغل وتداعيات اجتماعية وخيمة”.

وذكر بنشعبون في منشوره، أنه قد تم التأكيد في عدة خطب ملكية على ضرورة احترام الإدارات ومؤسسات الدولة الآجال الأداء التي ينص عليها القانون، كان آخرها الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب بتاريخ 20 غشت 2018، والذي أكد فيه جلالته على ضرورة التزام الإدارات العمومية، خاصة الجماعات الترابية، بتسديد ما بذمتها من مستحقات تجاه المقاولات، باعتبار أن أي تأخير في هذا الإطار قد يؤدي إلى إفلاسها، مع ما يترتب عن ذلك من فقدان للعديد من مناصب الشغل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق