سياسةمجتمعهام

مسؤولو الأمانة العامة يساهمون في الصندوق الخاص بتدبير “كورونا”

أعلن مسؤولو وأطر الأمانة العامة للحكومة مساهمتهم في الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا، وذلك في إطار الانخراط في التعبئة الوطنية، التي أعطى انطلاقتها الملك محمد السادس، لمواجهة تداعيات هذه الجائحة.

وذكر بلاغ للأمانة العامة للحكومة، أن جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الأمانة العامة للحكومة قررت ، باسم جميع هؤلاء الموظفين، التبرع بمبلغ مليون درهم كمساهمة لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد .

وأضاف البلاغ، أنه فضلا عن ذلك، وبصورة تطوعية، يساهم المدير العام والمديرون ورؤساء الشعب وجميع الموظفين المنتمين لهيئة المستشارين القانونيين للإدارات وباقي الأطر العليا وأعضاء ديوان الأمين العام للحكومة بجزء من رواتبهم لفائدة الصندوق المذكور.

وإذ يعلن هؤلاء عن هذه المبادرة الرمزية التلقائية، يشير البلاغ، فإنهم يؤكدون انخراطهم الصادق في كل المبادرات الوطنية، وتجندهم اللامشروط والمستمر تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، لتجاوز هذه الظرفية الصعبة التي تمر بها المملكة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق