مجتمعهام

حريق مهول يأتي على واحة باشتوكة

شبت يوم أمس الجمعة، حرائق مهولة بواحات تاركا نتوشكا، بالمنطقة الجبلية لإقليم اشتوكة آيت باها، مخلفا ورائه خسائر بيئية على مستوى الأشجار والنخيل.

وحسب مصادر محلية، فقد اندلعت الحرائق بشكل مفاجئ مما أثار حالة من الرعب في وسط ساكنة المنطقة حيث لا تزال أسباب اندلاعه غير مؤكدة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن السكان عملوا على مواجهة الحريق وإخماده بطرق تقليدية، قبل وصول رجال الوقاية المدنية.
الحريق، أتى على مساحات هائلة من الأشجار المثمرة، بشتى أنواعها، متسببا بذلك في خسائر مادية فادحة للساكنة.
وكانت منظمة “غرينبيس”، قد دعت الحكومة المغربية إلى حماية الواحات المغربية من الجفاف وآثار التغيرات المناخية التي تهددها بالاندثار.

وأشارت أن تدهور الوضع البيئي للواحات المغربية، بدأ في الانعكاس بشكل سلبي على المحاصيل الزراعية ونشاطات تربية المواشي، وهو ما بدأت تظهر مؤشراته من خلال النزوح الكبير لسكانها الأصليين بحسب المنظمة.

وسجلت غرينبيس أن تواتر الجفاف تزايد خلال السنوات العشرين إلى الأربعين الماضية في كل من تونس والمغرب وسوريا والجزائر، استنادا إلى تقرير “تأثير تغير المناخ على البلدان العربية”، حيث ازدادت معدلات الجفاف في المغرب من مرة كل خمس سنوات إلى مرة كل سنتين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق