مجتمعهام

جزارو الدار البيضاء يعلنون التصعيد.. ويشكون سياسة “اللامبالاة”

قال يوسف الولجة، نائب رئيس الإتحاد العام للجزارين بجهة الدار البيضاء سطات، إن المكتب الجهوي لبائعي اللحوم الحمراء بالجهة، يعتزم التصعيد، وذلك في ظل سياسية “اللامبالاة”، التي تعتمدها السلطات المعنية والجماعات المحلية، بخصوص  التراجع عن قرار إغلاق المجازر الأسبوعية، بكل من بوسكورة ودار بوعزة بإقليم النواصر.

وأضاف المتحدث ذاته في تصريح لجريدة “نفس”، أن الخطوة الإحتجاجية التي خاضها جزارو المناطق المذكورة منذ الثلاثاء الفارط، قد تسببت في ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء.

وأكد نائب الرئيس، أن الخطوة الإحتجاجية القادمة، ستستمر لمدة 20 يوما، أملا في استجابة الجهات المعنية لمطالب الجزارين، وذلك عقب إقدام سلطات إقليم النواصر بجهة الدار البيضاء على إغلاق مجزرتين بكل من سوق “أربعاء أولاد جرار” بدار بوعزة و”سوق بوسكورة”، وقبلها في إقليم مديونة.

يذكر أنه تم إغلاق عدد من المجازر بضواحي العاصمة الاقتصادية، بسبب عدم توفرها على الشروط المعتمدة، إلى جانب عدم استجابتها للمعايير المنصوص عليها في دفتر التحملات.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق