سياسةهام

الأمم المتحدة تقترب من تعيين سلوفيني على رأس ملف الصحراء

يرتقب أن يتم تعيين مبعوث أممي شخصي جديد للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية، بعد مدة من شغور منصب هورست كولر، وقد وقع الاختيار على وزير الخارجية السلوفيني ميروسلاف لايتشاك.

وأفادت وكالة الأنباء الفرنسية، اليوم الخميس، نقلا عن دبلوماسيين قولهم “إنه في حالة عدم اعتراض أحد من الأطراف على لايتشاك في الأسابيع المقبلة، فسيتم تأكيد تعيينه”.

وخدم الدبلوماسي لايتشاك البالغ 56 عاما في مواقع عدة قبل تعيينه وزيرا لخارجية سلوفينيا، منها رئاسة الجمعية العامة للأمم المتحدة بين شتنبر 2017 وشتنبر 2018، وعام 2006 ساعد لايتشاك في تنظيم الاستفتاء على الاستقلال الذي أجراه الاتحاد الاوروبي في الجبل الأسود، قبل أن يعين ممثلا خاصا للتكتل الاوروبي في البوسنة.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت، قبل ستة أشهر، استقالة الرئيس الألماني الأسبق “هورست كوهلر”، الذي يبلغ من العمر 76 سنة، والذي قدم استقالته من منصبه “لدواع صحية”، بعدما كان قد تسلم مهامه، في شهر يونيو من عام 2017، وأطلق سلسلة مباحثات، جلست فيها الجزائر بشكل رسمي ضمن أطراف النزاع، مضيفة أن الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريس”، يأسف بشدة لهذه الاستقالة، لكنه قال “إنه يتفهمها تماما، معربا عن أطيب أمنياته للمبعوث”.

ولم تكن مهمة العثور على خليفة لكوهلر مسألة سهلة بالنسبة إلى الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، فالعديد من المرشحين إما رفضوا قبول المهمة أو تم رفضهم من قبل أحد أطراف النزاع، بحيث نجح “كوهلر” من قبل، في جمع المغرب و”البوليساريو” والجزائر وموريتانيا على طاولة المفاوضات في سويسرا في كانون دجنبر عام 2018، وأيضا في مارس 2019، لكن لن يتم إحراز أي تقدم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق