ثقافة وفنونمستجدات

برمجة الدورة ال18 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش

كشفت اللجنة التنظيمية للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، على برمجة الدورة ال18 للمهرجان؛ المقرر تنظيمها ما بين 29 نونبر و7 دجنبر المقبل، حيث ستمنح البرمجة الزوار، فرصة متابعة أزيد 98 من فيلما من بلدان مختلفة.

وسيتنافس 14 فيلما على نيل النجمة الذهبية، منهم 3 أفلام أوروبية من المملكة المتحدة وإيطاليا وصربيا، وشريطان من أمريكا اللاتينية والبرازيل وكولومبيا، إضافة إلى فيلم أمريكي وآخر أسترالي، وكذا 3 أشرطة من الصين والهند وكوريا الجنوبية، و4 أفلام من منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ممثلة في المغرب وتونس والعربية السعودية والسنغال؛ فحسب القائمين على المهرجان فالأفلام داخل المسابقة؛ تعكس الوعي الرفيع بمستوى التعبير والعمق الفكري الذي يسعى المهرجان لإثباته.

وستعرف هذه الدورة مشاركة قوية للعنصر النسوي، وذلك بتباري خمسة أفلام لمخرجات نساء، بالمسابقة الرسمية للمهرجان.

كما ستتوزع فقرات المهرجان كالتالي: فقرة “المسابقة الرسمية”، “السهرات المسائية” ،”تكريم السينما الاسترالية”، “العروض الخاصة”، “القارة11″، “بانوراما السينما المغربية”، “الجمهور الناشئ”، “عروض جامع الفنا”، “عروض الوصف  السمعي “، ثم فقرة “التكريم”.

فالنسبة للسهرات المسائية، فستعرف تقديم العروض الأولى لأفلام “قصة زواج” ل “نوح بومباك” من الولايات المتحدة، و”الإرلندي” ل “مارتن سكورسيزي” من الولايات المتحدة، بالإضافة إلى”لابد أنها الجنة” ل “إيلي سليمان” من فلسطين, بالإضافة إلى ثلاثة أفلام أخرى، لأصحابها: “نورا تحلم” لـ”هند بوجمعة” (تونس، بلجيكا، فرنسا)، وتؤدي فيه هند صبري الدور الرئيسي؛ “آدم” لـ”مريم التوزاني” (المغرب)  بمشاركة “لبنى أزابال” و”نسرين الراضي” ؛ وسيتميز اختتام المهرجان بعرض “حواء السنة الجديد” لـ”صقر” (مصر) ، الذي يجمع تلة من النجوم المصريين المنتمين للجيل الجديد.

أما فقرة “تكريم السينما الاسترالية”، فستحتفي بالأفلام الأسترالية، بصفتها “ضيف الشرف” لهذه الدورة، حيث سيتم عرض 52 شريطا، تتوزع بين سينما المؤلف والكلاسيكات والأفلام الناجحة جماهيريا،  بمختلف فضاءات المدينة الحمراء.

وسيتم مرة أخرى هذه السنة، تسليط الضوء على السينما الوطنية، ففضلا عن الفيلم المشارك في المسابقة الرسمية والأخر المبرمج في “السهرات المسائية”، ستعرض فقرة “بانوراما السينما المغربية” مجموعة مختارة من أربعة أشرطة بهدف تعريف المهنيين وممثلي وسائل الإعلام الدولية المشاركين في هذه التظاهرة العالمية، بمختلف جوانب السينما المغربية.

وسيواصل المهرجان برمجة فقرة “الجمهور الناشئ”، بعرض خمسة أفلام من مختلف بقاع العالم: ليتونيا، فرنسا، مصر، اليابان، والسويد، حرصا منه على تعريف الأطفال بسحر السينما.

كما ستشهد  ساحة “جامع الفنا”، أقوى اللحظات، فكما جرت العادة منذ17 سنة، ستحتضن الساحة الخالدة في المدينة الحمراء طيلة أيام المهرجان، عدة عروض لأفلام شعبية من الهند والمغرب ومصر والولايات المتحدة وغيرها.

وخصص المهرجان الدولي للفيلم، خمسة عروض لضعاف البصر، محافظا بذلك على هذه التقليد السينمائي الرفيع. وسيتم عرض أفلام الوصف السمعي ليتسنى لهذا الجمهور ذوي الاحتياجات الخاصة الاستمتاع بهذه البرمجة الخاصة، وفاء منه لالتزاماته الاجتماعية والمواطنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق